دراما وفن

دريد لحام يتحدث عن “لب الإيمان” ويقر بخوفه من المخابرات أكثر من الله (فيديو)

انضم لنا على يوتيوب لتشاهد المزيد

أثار الممثل السوري دريد لحام موجة من الجدل بين المتابعين بحديثه عن علاقته بالذات الإلهية.

وتطرق لحام خلال حديث رصدته الوسيلة إلى علاقته بالعبادات والوصول إلى لب الإيمان.

ورأى أن العلاقة بين العبد وربه يجب أن تكون مبنية على المحبة، وليس على الخوف.

وأضاف لو أن بناء العلاقة يكون على الخوف، فإنه يخاف “المخابرات” أكثر من الله.

وقال لحام “بزعل جدا لما بلاقي مكتوب على الحيطان رأس الحكمة مخافة الله”.

مضيفاً: “الحقيقة أن رأس الحكمة محبة في الله، والحقيقة أنا بخاف من المخابرات أكثر من ربنا».

كلماته تلك جاءت بعد حديثه عن موقف مع حفيده أوصله إلى لب الإيمان.

وذكر أنه كان جالساً مع حفيده حين ضرب الرعد السماء بصوت قوي، خاف منه حفيده.

وأضاف دريد لحام أنه سمع حفيده وهو يقول: “يا رب أنا بحبك لماذا تُخيفني؟”.

وتابع لحام بأن رأى بالموقف ذلك أساساً لعلاقة الإنسان مع الله وهو “المحبة”.

واستنكر خلط مشاعر المحبة مع الخوف، وتعليمها إلى الأطفال بأن من يخطئ منهم سيعاقب.

تصريحات لحام أثارت الجدل بين المتابعين، معتبرين عن استيائهم من تعبيره بعدم الخوف من الله.

اقرأ أيضأ: أميرة يابانية تتخلى عن مليون دولار أمريكي من أجل حبيبها

أحد المعلقين قال: “لا تجعل الله أهون الناظرين إليك.. أنت طبعاً تخاف المخابرات أكثر”.

وقال آخر: “مابقي علينا أنو يحدثنا الشيخ دريد لحام شريك بشار في الإجرام بأمور الدين والإيمان”.

الوسوم

مقالات ذات صلة