دراما وفن

الي رب يحاسبني..سلاف فواخرجي انا باسوني وجوزي باسوه ليش ماحدا حكا معو والمواقع الاباحـ.ـية مامنطلع منها!

انضم لنا على يوتيوب لتشاهد المزيد

حسمت الفنانة ” سلاف فواخرجي ” الجدل المشتعل على منصات التواصل الأجتماعي ، ولا سيما بسبب المشاهد الساخنة والقبلات

التي تضمنها العمل الدرامي في المسلسل الشهير ” شارع شيكاغو ” .سلاف فواخرجي ” حلت ضيفة في برنامج ” جعفر توك ”

والمذاع على شاشة / DW / والذي يقدمه الأعلامي جعفر عبد الكريم ، وتحدثت عن الانتقادات التي طالتها مؤخرا بسبب القبلات الحميـ.ـمية .

وترى الفنانة ” سلاف فواخرجي ” أن قبلة شارع شياغو ، أشبه بحالة صوفية عالية ، وخاصة ان شخصية ميرامار التي

أدتها خلال المسسلسل متأثرة بالأجواء الصوفية .وتابعت ” سلاف ” بأن القبلة كانت بسيطة للغاية ، ولا تستحق كل هذه الضجـ.ـة ،

مشيرة إلى ان الفنانين في الماضي كانو يقدمون مشاهد القبلات والمشاهد الحميـ.ـمية دون وجود مشكلة ، وبررت ذلك بأن المجتمعات العربية

تزداد تخلفا ورجعية ، بدل من التطور .وترى ” فواخرجي ” ان هذه الرجعية نتاج جهل ووقوف اتجاهات دينية معينة

وراء رفض مشاهد القبلات ، خاصة وان معظم الانتقادات جاءتها من السوريين في الدول الأوربية ، وأكملت بأن هنالك رب يحاسبها ،

ولا تقبل ان يحاسبها المشاهد .وأضافت الفنانة ” سلاف فواخرجي ” عن تعليقها على المشاهد العربي ومشاهد القبلات بالقول :

هنن بدورو على هي الأفلام ، وبتعرف انو بالأحصاءات ، أكبر نسبة متابعة للمواقع الأباحـ.ـية هي من العرب .وأشارت ” سلاف فواخرجي “

عن مدى سعادتها بتأدية مشاهد القبلة ، وعدم ندمها عن تأدية القبلة بقولها : أبدا ما ندمت ، بعرف شو عم اعمل ، نحن بدنا نقدم شي حضاري ، وكنت سعيدة أنو انا اول حدا قام بالخطوة ، بس كنا لازم نعمل تغيير .

الوسوم

مقالات ذات صلة