دراما وفن

“ولاكأني إمها” والدة الفنانة “تولاي هارون ” تحرج إبنتها على الهواء بهذا الكلام!

انضم لنا على يوتيوب لتشاهد المزيد

ظهرت السيدة “نديمة” والدة الفنانة السورية “تولاي هارون” لاول مرة على الشاشة بلقاء رصده موقع “الدليل” للحديث عن ابنتها “تولاي” 

 

و جاء هذا اللقاء بحفل افتتاح الفنانة تولاي مركز التجميل الخاص بها بالعاصمة السورية دمشق و التي كانت والدتها مشاركة فيه 

 

قالت السيدة نديمة أنها سعيدة جدا وفخورة كثيرا بابنتها تولاي وبما وصلت اليه بعد تعب وجهد كبيرين في مسيرتها الفنية

 

و أضافت أنها كانت تتمنى دائما رؤية ابنتها ناجحة وفي هذا المكان ولديها مشروعها الخاص بها لتساعد اولادها في عيش حياة رغيدة و كما يريدون وأيضا تتمنى أن تبقى محاطة بمن يحبونها و يريدون الخير لها

 

وعن أبرز صفات ابنتها تولاي قالت: ان ابنتها مرضية و بارة ودائما تساعدها وتقف الى جانبها وكشفت أيضا عن مقالب تولاي التي دائما تفعلها بها و حركاتها الكوميدية داخل المنزل والتي تشبه حركات الكاميرا الخفية

 

و أضافت أن تولاي لا تعاملها كأم بل تجمعهمها علاقة صداقة قوية جدا وعلى الرغم من انشغال تولاي دائما بالفن و اعمالها الا أنها يستحيل أن تترك والدتها او تنساها وتسعى دائما للتواجد معها 

 

وقالت ايضا أن تولاي ابتعدت عنها بسبب الفن وضرورة السفر للتصوير بأماكن متعددة لفترات طويلة ولكن رغم كل هذا تواسي “نديمة” نفسها بتمني الفرح والنجاح لأولادها وقالت أن الأم درما مضحية وعند رؤية ابنتها على التلفاز ومحبوبة من قبل جمهورها تفرح كثيرا وبنفس الوقت تحزن لان هذا يكلفها بعد ابنتها عنها 

 

و اشادت بقوة تولاي الكبيرة وقدرتها على التحمل وأنها تضحي دائما في سبيل اسعاد من حولها وقالت أن ما فعلته تولاي من اجل صنع مشروعها الخاص كان صعبا جدا وكلفها الكثير من الجهد والتعب

 

تولاي حضرت اللقاء الى جانب والدتها بالكامل وقامت بوصف والدتها بالكونتيسة وقالت أنها لاتكون كاملة بدون والدتها بأي شيئ ولولا والدتها لما اكتمل مشروعها 

 

واضافت تولاي بأنها تقوم باستفزاز والدتها لترى عصبيتها بطريقة كوميدية ولكن السيدة نديمة اعربت بأنها لاتستطيع الغضب من إبنتها ابدا مهما فعلت  بسبب حبها الشديد لها وتمنت لإبنتها الخير والتوفيق وأن يحميها الله في كل خطوة تخطوها

الوسوم

مقالات ذات صلة