دراما وفن

مدرس تركي يعتدي جنسياً على طفلة سورية

كشفت صفحات سورية على مواقع التواصل الاجتماعي، تعرض طفلة سورية بعمر 11 عاماً لحادثة اعتداء جنسي من أحد مدرسيها، في مدرسة ابتدائية في منطقة Esenyurt في ولاية اسطنبول التركية.

وفق الصفحات، فإن الحادثة وقعت في يوم جمعة، حيث طلب مدرس من الطفلة، مراجعة مكتبه من أجل الحصول على كتاب مدرس، بعد نهاية الدوام، وحين توجهت الطفلة إليه اصطحبها إلى القبو في المدرسة، حيث اعتدى عليها هناك.

وقال ناشطون حقوقيون تابعوا القضة، إن المدرس عرى الطفل واعتدي عليها مع ضربها له، ما ترك أثاراً على جسدها، فيما غادرت المدرسة باتجاه المنزل، حيث دخلت في نوبة بكاء، فعرضها ذووها على طبيب اكد وقوع الاعتداء عليها.

وقال الناشط إن شرطة المنطقة لم تتجاوب مع الشكوى المقدم من العائلة، لأنهم لا يحملون بطاقة الحماية المؤقتة الكملك.

القضية وصلت بجهود سوريون إلى والي اسطنبول ومدير إدارة الهجرة، فاستخرجوا بطاقة حماية مؤقتة للعائلة، وطلبوا من مخفر الشرطة في المنطقة فتح تحقيق في القضية.

الناشط الحقوقي أكد أن المدرس كان يعلم أن والد الطفلة غائب عن المنزل، وأن لا أقارب لها في اسطنبول، وأنهم لا يملكون بطاقة الحماية، ما يدل على نيته المبيتة في الاعتداءعليها مسبقاً.

يذكر أن القضية لا تزال قيد التحقيق، فيما فتحت الباب أمام العنصرية التي تواجه الطلاب السوريين في المدارس التركية، وفي بعض أماكن العمل.

الوسوم

مقالات ذات صلة