منوعات

تفاؤل في أوساط اللاجئين بعد هذا الإجراء الجديد في ألمانيا

نقل تلفزيون “فيه دي آر” الألماني عن وكالة الصحافة الألمانية معلومات تفيد بازدياد أعداد تأشيرات الدخول الممنوحة لعائلات اللاجئين الحاصلين على حماية ثانوية، حيث بلغ العدد خلال شهر تشرين الأول الماضي (688) تأشيرة .

وذكر الصحفي (فلاح آلياس) المختص في شؤون اللاجئين، أن العدد تحسن ولكنه دون المطلوب فمن المفترض أن يتم منح 1000 تأشيرة شهريا، وفق القانون الجديد الخاص بلم الشمل.

وأرجع (آلياس) أسباب التأخير في منح التأشيرات لأن أوراق اللاجئين الراغبين بلم شمل عائلاتهم تمر على ثلاثة دوائر، هي السفارات ودائرة الأجانب والمكتب الإداري الاتحادي.

ونبّه اللاجئين إلى ضرورة أن تكون أوراقهم ووثائقهم كاملة ومصدقة أصولا عند تقديم طلب تأشيرة دخول لعائلاتهم وذويهم (لم الشمل)، حتى تسير المعاملة بشكل أسرع قدر الإمكان، مشيرا إلى أنّ اللاجئ يستطيع أنّ يتابع ملفه في دائرة الأجانب بعد أن تقدم عائلته الطلب في السفارات أوالقنصليات الألمانية في بلد عائلة اللاجئ.

وكانت الحكومة الألمانية أعلنت منذ أيار الماضي من العام الجاري عن تطبيق (قانون لم الشمل الجديد) لعائلات اللاجئين الحاصلين على حماية ثانوية، إلا أنّه لم يدخل حيز التنفيذ الفعلي حتى شهر أب الماضي.

ويقرر القانون السماح لـ1000 شخص من أسر اللاجئين بالدخول إلى ألمانيا شهريا، ولكن لم يتم إصدار سوى 42 تأشيرة فقط خلال شهر آب الماضي، ارتفعت إلى 238 في شهر أيلول، حسب وزارة الخارجية الألمانية.

وقال اللاجئ السوري (فادي السيد)، والذي يحمل إقامة الحماية الثانوية لأورينت ” راجعت الشهر الماضي دائرة الأجانب وأخبروني أن زوجتي وأولادي بإمكانهم الذهاب إلى السفارة لاستلام تأشيرات دخولهم”.

وأضاف ” بعد صدور قانون لم الشمل الجديد لمن يحمل الإقامة الثانوية اعتقدت أنني لن أتمكن من رؤية زوجتي وأولادي، خاصة أن أرقام التطبيق الأولية كانت قليلة جدا وصادمة”.

وذكر (السيد) ، أن ازدياد عدد التأشيرات يثير التفاؤل، مشيرا إلى أن اثنين من أصدقائه حصلا أيضا على تأشيرات دخول لعائلاتهما ومتمنيا أن يتمكن جميع اللاجئين السوريين من لم شمل عائلاتهم بوقت قريب.

وهناك 192 ألف سوري حاصلون على الإقامة الثانوية، التي تعتبر واحدة من الإقامات تمنحها الحكومة الألمانية للاجئ عند تقديمه للجوء أول مرة ومدتها سنة قابلة للتمديد، معظمهم لديه عائلات إما في سوريا أو دول الجوار.

وبحسب موقع (مغزين) الألماني بلغ عدد التأشيرات الخاصة بلم شمل عائلات اللاجئين في ألمانيا، وفقا للقانون الجديد (950) تأشيرة ، خلال أشهر أب وأيلول وتشرين أول الماضي من هذا العام.

يشار إلى أن الحكومة الألمانية علقت لمّ الشمل لحاملي إقامات الحماية الثانوية من اللاجئين منذ أذار 2016 قبل أن تفتح المجال بذلك مجددا هذا العام وفقا للقانون الجديد.

مقالات ذات صلة